Politics

وزير الداخلية التركي يثني على دعم قطر للقضايا الإنسانية عبر العالم



أثنى سعادة السيد سليمان صويلو وزير الداخلية التركي على دور دولة قطر في الاستجابة العاجلة للحد من الآثار السلبية للكوارث والأزمات، بالإضافة لدعمها للقضايا الإنسانية عبر العالم، وبوقفتها خلال كارثة الحرائق في تركيا صيف العام الماضي.

جاء ذلك بمناسبة توقيع كل من قطر الخيرية وهيئة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (الآفاد) في العاصمة التركية أنقرة، مذكرة تفاهم لتعزيز التنسيق والتعاون المشترك بين الطرفين في مجالات العمل الإنساني.

ونوه المسؤول التركي بجهود قطر الخيرية في تقديم المساعدات ودعم النازحين في الشمال السوري وتعليم الأطفال السوريين بتركيا.

وأعرب عن سعادته بتجديد الاتفاقية بين قطر الخيرية و(الآفاد)، متمنيا أن تتعزز الشراكة بين الجانبين لتسهم في تنفيذ مشاريع نوعية في المجالات الإنسانية.

وتعد المذكرة الحالية التي تم توقيعها تواصلا لمذكرة التفاهم التي وقعت عام 2016 بين الطرفين.

وتهدف الاتفاقية إلى استمرار التعاون المشترك بين الطرفين مع ضرورة تعزيز أنظمة إدارة الكوارث والطوارئ والمساعدات الإنسانية، وبناء شراكة استراتيجية بينهما والاستفادة من أوجه التآزر بين كل منهما في مهامهما الإنسانية، وستكون سارية لمدة ثلاث سنوات.

من جهته، أثنى سعادة الشيخ حمد بن ناصر بن جاسم آل ثاني وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة قطر الخيرية على جهود الحكومة التركية والمؤسسات التركية ذات العلاقة لتسهيل عمل قطر الخيرية وأداء مهامها الإنسانية سواء في تركيا أو الداخل السوري، منوها بأنها كانت عاملا مهما في الإنجازات والنجاحات التي حققتها من خلال مكتبها، والتي استفاد منها قرابة 14 مليون نازح ولاجئ سوري ورعاية آلاف الأيتام.

وثمن دور الحكومة والشعب التركيين في إغاثة الشعب السوري واستضافة ملايين اللاجئين على أراضيهم، منوها بأنه ليس بغريب على شعب عريق عبر التاريخ القريب والبعيد ويعد نموذجا يحتذى في المجال الإنساني وغيره من المجالات.

ولفت إلى التعاون المتواصل والمثمر مع هيئة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (الآفاد)، مشيرا إلى أنه سيتواصل ويتعزز في عدة مجالات، معربا عن أمله بأن يكون أكبر وأوسع في السنوات القادمة.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close