Politics

وزراء دفاع تركيا وبريطانيا وإيطاليا يبحثون قضايا إقليمية ودولية والأزمة الأوكرانية



بحث وزراء دفاع تركيا وإيطاليا وبريطانيا، خلال اجتماع ثلاثي، علاقات الأمن والدفاع، إلى جانب القضايا الإقليمية والدولية التي تتصدرها الأزمة الروسية الأوكرانية.

وأكد السيد خلوصي أكار وزير الدفاع التركي، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقب الاجتماع، أنه “تم تحقيق نتائج مفيدة وبناءة للغاية خلال هذا الاجتماع”، لافتا إلى أن اجتماعا ثلاثيا مماثلا كان قد جمعهم في جزيرة صقلية الإيطالية خلال العام الماضي.

وأوضح أنه تبادل مع السيدين لورينزو غويريني وزير الدفاع الإيطالي، وبن والاس وزير الدفاع البريطاني، وجهات النظر بخصوص قضايا الدفاع والأمن بين بلدانهم، فضلا عن التعاون في مجالي الصناعات الدفاعية والتدريب العسكري، وناقشوا آخر التطورات في العالم وفي شرق البحر المتوسط.

كما أشار إلى أن الاجتماع ناقش آخر التطورات في أوكرانيا، حيث جدد تأكيده على تطابق وجهات النظر بين البلدان الدول الثلاث بشأن سيادة أوكرانيا واستقلالها ووحدة أراضيها، قائلا في هذا السياق “نواصل الإعراب بشكل صريح عن دعمنا لسيادة أوكرانيا واستقلالها ووحدة أراضيها، ونتابع الوضع الحالي عن كثب”.

وبين أن الاجتماع تناول الحاجة إلى وقف إطلاق النار في أقرب وقت لمنع وقوع المزيد من الخسائر في الأرواح وتفاقم الحالة الإنسانية، مشددا على أن وقف إطلاق النار ضروري لإحلال السلام والأمن في المنطقة بأقرب وقت، وضمان الاستقرار فيها بما سيمهد فتح طريق الدبلوماسية في الفترات المقبلة.

وأكد وزير الدفاع التركي تطابق وجهات نظر الأطراف الثلاثة بشأن مواصلة تعزيز التعاون القائم في مجال التدريب العسكري وقضايا الصناعات الدفاعية بين الدول المشاركة في الاجتماع، مضيفا “نواصل عملنا مع إيطاليا وبريطانيا في إطار علاقاتنا الثنائية.. وبصفتنا دولا أعضاء في حلف شمال الأطلسي /الناتو/، أتيحت لنا الفرصة خلال الاجتماع لتأكيد على أن التضامن والتعاون الوثيق والتنسيق في إطار الحلف مهم أيضا”.

جدير بالذكر أن تركيا وبريطانيا وإيطاليا ومختلف العواصم الغربية نددت بالعملية العسكرية التي أطلقتها روسيا ضد أوكرانيا منذ 24 فبراير الماضي، داعية إلى حل الخلاف بالطرق الدبلوماسية بعيدا عن الاقتتال.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close