Politics

مصر.. مواطنون ورجال أعمال يدفعون الملايين لإطلاق أسمائهم على محطات القطارات



أعلن وزير النقل المصري كامل الوزير أن “ملاك كومباوند بالتجمع الخامس، أبدوا رغبتهم في دفع ثمن تكلفة محطة مونوريل، بقيمة 6 ملايين يورو مقابل تسمية المحطة باسم الكمبوند الذي يقطنون فيه”.

وأضاف الوزير، خلال مداخلة مع أحد البرامج التليفزيونية، بحسب موقع القاهرة 24، أن قاطني الكامبوند؛ سددوا مليون يورو، والباقي سيتم دفعه بنظام التقسيط، مؤكدا أن هناك العديد من رجال الأعمال أيضًا، أعلنوا رغبتهم في وضع أسمائهم على إحدى محطات المونوريل، وذلك في إطار استراتيجية لاستغلال محطات المونوريل استثماريًا.

وأشار إلى أنه تم التعاقد مع رجال أعمال ومنهم المهندس أحمد السويدي، وياسين منصور وعدد من الجهات والجامعات؛ لدفع تكاليف إنشاء محطات ركاب في بعض مشروعاتها الجارية، مثل المونوريل، والقطار الكهربائي الخفيف، وذلك سيكون مقابل تسمية تلك المحطات بأسمائهم أو أسماء مشروعات مملوكة لهم.

وأكد الوزير، أن رجل الأعمال المهندس أحمد السويدي، تعاقد لتسمية محطتين لتكون الأولى باسم محطة السويدي ومحطة ثانية للكلية التكنولوجية.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.