Politics

رئيس وزراء ماليزيا يزور مزرعة بلدنا



قدمت شركة “بلدنا” خطاب نوايا يؤكد التزامها بإبرام شراكة استثمارية مع الشركتين الماليزيتين، شركة “بيرهاد فيلكرا” (Berhad FELCRA) الحكومية وشركة “إف جي في” (FGV) القابضة لتأسيس مزرعة ألبان حديثة ومتكاملة في المنطقة الاقتصادية بالممر الشمالي في ماليزيا.

وتم تسليم خطاب النوايا الاتفاقية بمناسبة زيارة سعادة السيد إسماعيل صبري يعقوب، رئيس الوزراء الماليزي، إلى مزرعة بلدنا هذا الأسبوع، حيث قام سعادته والوفد الوزاري المرافق له بجولة في مرافق بلدنا المتطوّرة، والتقى سعادة الشيخ الدكتور فالح بن ناصر بن أحمد آل ثاني، وزير البيئة والتغير المناخي وأعضاء مجلس الإدارة وكبار المسؤولين في الشركة الزراعية لمناقشة خطة تطوير المزرعة في ماليزيا.

وتعليقًا على هذه المناسبة، قال بييت هيلاريدس، الرئيس التنفيذي لشركة بلدنا: “يشرفنا استقبال الوفد الماليزي في بلدنا وتوسيع علاقتنا الثنائية في القطاع الزراعي. إننا نعمل باستمرار على تعزيز التوسّع العالمي لشركة بلدنا ، وذلك بما يتماشى مع حرصنا على صحة المستهلكين عبر توفير منتجات محلية عالية الجودة”.

ستستخدم منشأة الألبان المتكاملة في ماليزيا تكنولوجيا متقدمة وأنظمة عالمية لإدارة الجودة حتى لا تتأثر بظروف المناخ، وستصل طاقتها الإنتاجية بعد افتتاحها في عام 2024 إلى 100 مليون لتر من الحليب الطازج بحلول العام الأول من انطلاق عملية الإنتاج في وادي تشوبينج أجرو في بيرليس على الحدود مع تايلاند.

من جانبه، قال رئيس الوزراء الماليزي: “سيوفر الاستثمار أكثر من 2000 فرصة عمل جديدة خلال المرحلة الأولى من العام الأول التشغيل، مما يوفر فرصًا كبيرة للعمالة المحلية بالإضافة إلى دعم ملف الأمن الغذائي الماليزي من خلال تقليل اعتماد ماليزيا على واردات الحليب والألبان”.

وخلال زيارة الوفد الماليزي لأكبر منتج للألبان الطازجة والمشروبات في قطر، صرح السيد محمد معتز الخياط، رئيس مجلس إدارة بلدنا، قائلًا: “إن محادثاتنا الأخيرة مع القيادات الماليزية إنما هي شهادة دولية على نجاحنا المتواصل، فقد استثمرنا في أفضل الكوادر، والتقنيات المتطورة، وأفضل الممارسات المعتمدة عالميًا لنحظى بالاعتراف الدولي مع إثبات إمكانيات دولة قطر وقدراتها في توسيع تواجدها العالمي”.

تهدف المبادرة الجديدة، وهي خطوة حاسمة في خطط الشركة التوسعية الدولية، إلى تكرار نجاح بلدنا في قطر، عندما قامت الشركة بسد الفجوة في قطاع الألبان، والمساهمة في تحقيق دولة قطر للاكتفاء الذاتي بنسبة 100% من الحليب ومنتجات الألبان.

وكانت شركة بلدنا وشركة “بيرهاد فيلكرا” الحكومية وشركة “إف جي في” القابضة، قد وقعت في العام الماضي مذكرة تعاون للاستثمار المتبادل في إنشاء مزرعة ألبان متكاملة وإنتاج منتجات الألبان الطازجة في ماليزيا. واتفقت الأطراف الثلاثة على تعزيز الإنتاج المحلي لدولة ماليزيا من منتجات الألبان والاستفادة من الأراضي الزراعية الماليزية كجزء من المشروع المشترك.

جدير بالذكر أنه نظرًا للنقص في إنتاج الألبان المحلي في ماليزيا، فإن شركة بلدنا تدرس إنشاء مزرعة ألبان متكاملة واسعة النطاق في ولاية باهانغ.

– انتهى –



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close