Politics

دعوات إسرائيلية لهدم قبة الصخرة وبناء الهيكل المزعوم الأحد المقبل



دعت منظمة لاهافا الاستيطانية الإسرائيلية إلى تفكيك قبة الصخرة المشرفة وبناء الهيكل المزعوم، في ساحات المسجد الأقصى، يوم السبت المقبل.

ونشر بنتزي غوبشتاين، رئيس منظمة “لاهافا” الاستيطانية، وأحد تلاميذ الحاخام مائير كاهانا، إعلاناً يدعو فيه جماعات الهيكل واليمين اليهودي المتطرف إلى الحشد في “يوم القدس”، باعتباره “يوم البدء بهدم قبة الصخرة”، مصوراً بلدوزراً وهو يضرب القبة الذهبية.

ويحتفل المستوطنون بيوم القدس في 28 مايو العبري، الذي يوافق هذا العام الأحد 29-5-2022 بالتقويم الميلادي، وهي المناسبة العبرية التي حاول اليمين الإسرائيلي خلالها تنظيم اقتحام 28 رمضان الماضي، للمسجد الأقصى وانطلقت فيها معركة “سيـف القدس”.

وكانت لاهافا قد دعت خلال رمضان العام الماضي إلى “تأديب العرب” وعبأت جمهورها وعناصرها لإحضار مسلحين بما يستطيعون من أدوات إلى ساحة باب العامود في مدينة القدس المحتلة، وهو ما أدى في حينه إلى اشتعال مواجهات هبة باب العامود.

فصائل المقاومة الفلسطينية، أكدت أن دعوات هدم قبة الصخرة ستفجر بركان غضب فلسطيني وعربي وإسلامي، مضيفه “نحذر العدو الصهيوني من الدعوات لهدم قبة الصخرة وبناء الهيكل المزعوم”.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close