Politics

 الريان يتوج بطلا لكأس قطر لكرة اليد



 توّج الريان بطلا لكأس قطر لكرة اليد للموسم الرياضي 2021 / 2022 بعد فوزه على الوكرة بنتيجة 29 / 26 بعد اللجوء إلى وقت إضافي لانتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 24 / 24 في المباراة النهائية التي أقيمت بينهما اليوم بصالة دحيل الرياضية.


وحقق الريان بذلك اللقب للمرة الأولى في وصوله الثالث للمباراة النهائية، بينما اكتفى الوكرة بالوصافة للمرة الثانية، حيث كان قد خسر المباراة النهائية أيضا في موسم 2019 / 2020 أمام الدحيل.

وبعد انتهاء المباراة، قام السيد أحمد الشعبي رئيس الاتحاد القطري لكرة اليد بتتويج الريان بالكأس والميداليات الذهبية، فيما قام السيد خليفة الجاسم أمين السر المساعد للاتحاد بتسليم الوكرة الميداليات الفضية.

وكانت المباراة النهائية قوية ومثيرة، وطغى التكافؤ على أجواء الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل 12 / 12، فيما حقق الريان أفضلية في الشوط الثاني الذي تقدم فيه بفارق وصل إلى ثلاثة أهداف وكان قريبا من حسم الفوز لصالحه ولكن الوكرة نجح في تعديل النتيجة باللحظات الأخيرة ليتم اللجوء إلى وقت إضافي عاد فيه الريان بقوة وتمكن من أخذ الأسبقية مرة أخرى حتى نهاية المباراة.


وقد تأهل الريان إلى المباراة النهائية بعد فوزه على الدحيل (بطل الدوري) بنتيجة 24 / 23 في الدور نصف النهائي، فيما تأهل الوكرة بفوزه على العربي (حامل اللقب) بنتيجة 26 / 21 في المباراة الثانية للدور ذاته.


يشار إلى أن الأهلي أحرز لقب النسخة الأولى من بطولة كأس قطر لكرة اليد في موسم 2013 / 2014، ثم فاز الجيش الذي تم دمجه مع لخويا بمسمى الدحيل باللقب في ثلاثة مواسم متتالية 2014 / 2015 و2015 / 2016 و2016 / 2017، فيما توج الدحيل باللقب في موسم 2017 / 2018، ثم السد في موسم 2018 / 2019، والدحيل للمرة الثانية في موسم 2019 / 2020، وأخيرا العربي في الموسم الماضي 2020 / 2021.

وقد هنأ السيد أحمد الشعبي رئيس الاتحاد القطري لكرة اليد نادي الريان بمناسبة فوزه بلقب كأس قطر، وقال إن المباراة النهائية ظهرت بمستوى متميز وكانت حافلة بالندية والإثارة، منوها بأن الريان استحق الفوز على ضوء الأداء الجيد الذي قدمه فيما خرج الوكرة مرفوع الرأس بعد أن كان ندا قويا للريان وخصوصا في الشوط الأول.

وأضاف الشعبي أن فوز الريان بلقب كأس قطر وعودته للبطولات بعد غياب استمر تسعة مواسم بالتأكيد لم يتحقق من فراغ وإنما ثمرة جهود كبيرة بذلها الجهازان الإداري والفني واللاعبون ودعم مجلس إدارة النادي، ونتمنى في الوقت نفسه حظا أوفر للوكرة الذي يُحسب له صعوده إلى المباراة النهائية وعدم توفيقه في الفوز بالكأس لا يقلل من عطائه.

وأعرب رئيس الاتحاد القطري لكرة اليد عن أمنياته بالتوفيق لجميع الفرق التي لم يحالفها الحظ هذا الموسم في بطولة كأس سمو الأمير المفدى التي ستنطلق يوم /الخميس/ المقبل، معربا عن أمله في خروج البطولة بأفضل صورة ممكنة حتى تكون خير ختام للموسم الحالي.

من جانبه، أعرب السيد محمد اليزيدي رئيس جهاز كرة اليد بنادي الريان عن سعادته بالفوز بكأس قطر، وقال إن الريان نجح في العودة للبطولات وحصد الألقاب على المستوى المحلي بعد ابتعاده عنها طيلة تسعة مواسم، مشيدا بالعطاء الكبير للاعبين والذي أثمر عن التتويج بكأس قطر للمرة الأولى في تاريخ النادي.

وأضاف أن المباراة النهائية كانت صعبة في ظل قوة الوكرة الذي يعتبر أحد أفضل الفرق خلال السنوات الأخيرة، مشيرا إلى أنه كان بمقدور الريان حسم الفوز في الوقت الأصلي لولا هدف التعادل الذي سجله الوكرة في الثواني الأخيرة، ولكن رغم ذلك لم يتأثر اللاعبون ونجحوا في فرض تفوقهم خلال الوقت الإضافي وبالتالي تحقيق الفوز.

وعبر السيد محمد اليزيدي عن أمله في الفوز بالبطولة الأغلى، كأس سمو الأمير المفدى، مؤكدا في الوقت نفسه على صعوبة المهمة في ظل الطموحات الكبيرة التي تراود جميع الفرق في الفوز بكأس سمو الأمير وعدم الخروج خالية الوفاض من الموسم بعد فوز الدحيل بالدوري والريان بكأس قطر.

كما عبر محمد وليد قائد الريان عن سعادته بالتتويج بكأس قطر، وقال إن اللاعبين كانوا عازمين على الفوز والعودة للبطولات بعد غياب طويل، وبالرغم من صعوبة المواجهة أمام الوكرة الذي كان يطمح من جانبه للتتويج باللقب إلا أن الريان كان على الموعد واستحق الفوز.

وأضاف أن الفوز على الدحيل (بطل الدوري) في الدور نصف النهائي، ثم على الوكرة (الوصيف) في المباراة النهائية، يؤكد استحقاق الريان للقب، مشيدا بالجهود الكبيرة التي بذلها الجميع سواء الجهاز الإداري أو الفني أو اللاعبون والتي أسهمت في هذا التتويج الذي أعاد الريان على خارطة البطولات.

ونوه قائد الريان بأن الفريق سيغلق صفحة الفوز بكأس قطر من أجل التركيز على كأس سمو الأمير المفدى، متمنيا التوفيق في البطولة المقبلة وتحقيق لقب آخر في ختام الموسم.



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close