Politics

الرئيس الأمريكي يعلن عن مساعدات إضافية بقيمة 800 مليون دولار لأوكرانيا



أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم، عن تقديم مساعدات إضافية بقيمة 800 مليون دولار، لدعم القدرات العسكرية لأوكرانيا.

وقال بايدن، في كلمة بالبيت الأبيض، إن المساعدات الجديدة ستتضمن أسلحة متقدمة وذخيرة، مشيرا إلى أن واشنطن أرسلت طائرات مسيرة ومروحيات وأنظمة رادار للجيش الأوكراني.

وأضاف أن على الكونغرس التدخل للاستمرار في تقديم المساعدات لأوكرانيا، مؤكدا اعتزام إدارته تقديم مساعدات اقتصادية بقيمة 500 مليون دولار للحكومة الأوكرانية.

كما ندد الرئيس الأمريكي، من جهة أخرى، بما أسماه “حملة الروس الجديدة” للاستيلاء على أراضي شرقي أوكرانيا، مشددا على أن واشنطن ماضية في فرض عقوبات على موسكو، حيث قال في السياق ذاته “سنمنع السفن المرتبطة بروسيا من الرسو في الموانئ الأمريكية، وسنواصل تشديد الضغوط على بوتين (الرئيس الروسي) وزيادة عزلة موسكو في الساحة الدولية.. فهو لن ينجح أبدا في احتلال أوكرانيا”.

وفي جانب آخر من كلمته، شكك بايدن في دقة التصريحات الروسية بشأن السيطرة على مدينة /ماريوبول/ الأوكرانية.

وجاء إعلان واشنطن عن تقديم المزيد من الأسلحة، تزامنا مع تصريحات للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قال فيها إن المساعدات العسكرية الغربية لم تف باحتياجات بلاده.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد أعلن، في الثالث عشر من أبريل الجاري، عن تقديم مساعدات عسكرية لأوكرانيا بقيمة 800 مليون دولار، تضم معدات ثقيلة، من بينها مدرعات وأنظمة مدفعية، وطائرات هليكوبتر، ليرتفع بذلك إجمالي المساعدات التي قدمتها الولايات المتحدة الأمريكية لأوكرانيا، منذ بدء الحرب في الرابع والعشرين من فبراير الماضي، إلى أكثر من 3 مليارات دولار.

 



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.